رئيس «العبور الجديدة» يتابع سير العمل بمركز خدمة تقنين أوضاع المناطق المضافة للمدينة المعنية

يواصل الدكتور أحمد إسماعيل، رئيس جهاز تنمية مدينة العبور الجديدة، جهوده في تقديم أفضل الخدمات للمواطنين والعملاء في المدينة. حيث قام بزيارة المركز التكنولوجي لخدمة عملاء تقنين أوضاع المناطق، وتابع عن كثب أعمال التقنين في المنطقة. وجّه الدكتور أحمد بالتحقق من دقة البيانات ومراجعة الملفات، بهدف حماية حقوق المواطنين وضمان ملكيتهم. تضمنت الزيارة أيضاً فرز الطلبات وإنهائها بسرعة، ومتابعة سير العمل في مركز خدمة المواطنين.

تابع رئيس جهاز تنمية مدينة العبور الجديدة السير العمل بالمركز التكنولوجي لخدمة عملاء تقنين أوضاع المناطق المضافة للمدينة

تابع الدكتور أحمد إسماعيل، رئيس جهاز تنمية مدينة العبور الجديدة، سير العمل بالمركز التكنولوجي لخدمة عملاء تقنين أوضاع المناطق المضافة للمدينة. وحضر الاجتماع نواب رئيس الجهاز، ومديري الإدارات التنفيذية ومدير مركز خدمة عملاء التقنين.

متابعة أعمال فرز وإنهاء الطلبات في منطقة الأمل

تابع الدكتور أحمد إسماعيل، أعمال فرز وإنهاء الطلبات في منطقة الأمل، من خلال الأمانة الفنية المسئولة عن فرز طلبات كيان الأمل والقادسية. وأوجه بسرعة الانتهاء من الإجراءات المتبقية واستكمال الدراسات القانونية والعقارية لتقنين الملف، قبل الإعلان عن أسماء العملاء لاستكمال الإجراءات.

مراجعة الملفات العشوائية وتحري الدقة

وجه رئيس جهاز مدينة العبور الجديدة بتحري الدقة ومراجعة جميع البيانات حرصاً على حقوق المواطنين وحفظ ملكيتهم الخاصة. وقام بمراجعة عدد من الملفات العشوائية للتأكد من صحتها وضمان الدقة.

متابعة سير العمل في مركز خدمة المواطنين

تفقد رئيس جهاز مدينة العبور الجديدة، مركز خدمة المواطنين لمتابعة سير العمل داخل المركز وشبابيك الخدمة الأساسية مثل الغاز والكهرباء وتعاقد المياه وشحن العدادات ومتابعة استعلامات “العقارية”. ويسعى لتقديم خدمات جيدة للمواطنين والعملاء بالمدينة.

تابعت الجهات المختصة في مدينة العبور الجديدة سير العمل بالمركز التكنولوجي لخدمة عملاء تقنين أوضاع المناطق المضافة للمدينة، بحرص ودقة لحماية حقوق المواطنين وضمان ملكيتهم الخاصة. كما وجه الدكتور أحمد إسماعيل بسرعة انهاء الإجراءات المتبقية في منطقة الأمل واستكمال الترتيبات اللازمة لتقنين الملف وإعلان أسماء العملاء. وتقديم خدمات ممتازة للمواطنين والعملاء، وذلك من خلال مراجعة وفرز الطلبات بشكل دقيق، ومتابعة سير العمل في مركز خدمة المواطنين وتقديم الخدمات الأساسية بكفاءة وسرعة.