«مفاجأة توجع القلب».. تعرف على قرار مفاجئ وغير متوقع يخص “أصحاب الإيجارات القديمة” .. إليك التفاصيل قبل أي حد!!

يعد قرار الحكومة العاجل بزيادة الإيجارات القديمة أحدث فصول السرور بين أصحاب العقود، إذ يعكس هذا القرار تحسينًا ملموسًا في الظروف المالية للمستأجرين، مُظهِرًا في الوقت نفسه انشغال الحكومة بتخفيف العبء المالي عن كاهل المواطنين، وتوفير بيئة سكنية مستقرة ومناسبة للجميع، ما يعزز من الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي.

زيادة نسبتها 15% في الإيجارات القديمة

تُعَد الزيادة الثالثة خلال هذا العام، بعدما شهدت زيادة قيمة الإيجار بنسبة خمسة أضعاف في بداية تطبيق القانون، والزيادة الثانية في مارس 2023، ويستعد المتأثرون بأحكام القانون لتنفيذ هذه الزيادة الثالثة، مما يجعل من الضروري دراسة تأثيراتها على ميزانيتهم الشهرية، حيث تطبق هذه الزيادة على الأشخاص الاعتباريين الذين يُحددون في ست حالات محددة فقط، ويتحملون دفع القيمة الإيجارية بالإضافة إلى الزيادة المقررة بالقانون، مع اتخاذ الإجراءات اللازمة لإخلاء العقارات لأغراض غير سكنية.

«مفاجأة توجع القلب».. تعرف على قرار مفاجئ وغير متوقع يخص "أصحاب الإيجارات القديمة" .. إليك التفاصيل قبل أي حد!!

حالات زيادة الإيجار القديم

  • تُخضع لزيادة الإيجار القديم جميع المؤسسات العامة، بما في ذلك الدولة والمحافظات والبلديات، وذلك وفقًا للشروط المنصوص عليها في القانون.
  • كما يُطبَّق الزيادة على المنشآت الأخرى التي يمنحها القانون شخصية اعتبارية، وذلك بما يتماشى مع الأحكام والتعليمات القانونية النافذة.
  • تشمل زيادة الإيجار القديم الهيئات والطوائف الدينية التي تعترف لها الدولة بشخصية اعتبارية، بالإضافة إلى هيئة الأوقاف والشركات التجارية والمدنية والجمعيات والمؤسسات والأحزاب المنشأة وفقًا للأحكام النافذة.
  • تشمل الحالة السادسة أي مجموعة من الأشخاص أو الأموال التي تثبت لها الشخصية الاعتبارية بموجب القوانين النافذة.
  • يُحدد القانون مفهوم الشخصية الاعتبارية على أنها الكيان المستقل الذي ينفصل عن مجموعة الأشخاص والأموال المؤسسة له بهدف تحقيق غرض معين، والذي يُعترف له بالشخصية القانونية لممارسة الحقوق والواجبات ككيان مستقل ومستقر في القانون.