توصيات مؤتمر «دور الجامعات في تعزيز التفاهم والسلام بين الشرق والغرب» بالإسكندرية

أعلنت جامعة الإسكندرية اليوم توصيات المؤتمر الدولي الذي نظمته بعنوان “دور الجامعات في مد جسور التفاهم والسلام بين الشرق والغرب”. شارك في المؤتمر شخصيات بارزة من العالم الأكاديمي والثقافي، وصدرت 8 توصيات تهدف إلى تعزيز الحوار والتفاهم بين الثقافات، وتعزيز دور الجامعات في مكافحة التطرف والإرهاب وتعزيز العلاقات الأكاديمية الدولية. تعرف على تفاصيل هذه التوصيات في هذا المقال.

أعلنت جامعة الإسكندرية عن توصيات مؤتمر دولي لدور الجامعات في بناء جسور التفاهم والسلام

أعلنت جامعة الإسكندرية اليوم الخميس، نتائج المؤتمر الدولي المعني بدور الجامعات في مد جسور التفاهم والسلام بين الشرق والغرب. وقد نظّمت الجامعة هذا المؤتمر بالتعاون مع رابطة الجامعات الإسلامية ومكتبة الإسكندرية وجامعة العلمين الدولية.

توصيات المؤتمر:

1. التأكيد على أهمية الحوار والتفاهم كوسيلة للحفاظ على السلام والأخوة الإنسانية.

2. حماية الشباب من التأثيرات السلبية والتطرف الفكري.

3. دعوة المؤسسات الدولية للقيام بدورها في مساندة العدل والمساواة.

4. مواجهة التطرف والإرهاب وعدم السماح له بالانتشار.

5. دعم البحوث العلمية ونشرها عبر الإنترنت.

6. تعزيز التعاون الأكاديمي في مجال مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف.

7. ترجمة المحتوى العلمي والثقافي من اللغات الأجنبية إلى اللغة العربية.

8. تبني الابتكارات والإبداعات التي تعزز التواصل الحضاري والإنساني.

اعلنت جامعة الإسكندرية اليوم عن توصيات مؤتمر دور الجامعات في مد جسور التفاهم والسلام بين الشرق والغرب، والتي تهدف إلى تعزيز الحوار والتفاهم بين الشعوب ونشر ثقافة السلام والعيش المشترك. تضمنت التوصيات دعم الشباب ضد التطرف وغسيل الأدمغة، وتعزيز دور الجامعات في مجال البحث العلمي والترجمة، وتعزيز التعاون الدولي لمكافحة الإرهاب. يجب على الجامعات العمل على تعزيز الحوار والتواصل الحضاري والإنساني، والاهتمام بتطوير البرامج الأكاديمية والابتعاث لمنسوبيها، للإستفادة من التقنيات الحديثة والابتكارات في مجال التعليم والبحث العلمي.