دولة عربية تعلن عن اكتشاف تاريخي في صحراء أراضيها .. لن تصدق ماذا وجدت ..!!

داخل صحراء العراق، تم العثور على قصر سومري يبلغ عمره حوالي 4500 عام في موقع مدينة جيرسو القديمة، المعروفة تاريخياً باسم تيلو، حيث يعتبر هذا الاكتشاف إشارة بارزة في علم الآثار، بينما يقدم رؤى جديدة لطريقة الحياة السومرية.

أهم ما تم اكتشافه في القصر

  • صالات كبيرة مزخرفة: تم العثور على قاعات كبيرة مزخرفة لديها رسوم جدارية ونقوش تمثل الحياة اليومية خلال هذا الوقت، مثل الزراعة والصيد والحرب.
  • أدوات منزلية: كما تم اكتشاف أدوات منزلية مثل الأواني الفخارية، والأدوات المعدنية، مما يوفر معلومات عن الحياة اليومية للسومريين.
  • نظام ري متطور: تم العثور على نظام ري متطور يشير إلى ذكاء السومريين وإبداعهم في مجال الزراعة.
  • أدلة على التجارة: وكذلك تم اكتشاف  أدلة على التجارة مع الحضارات الأخرى، مثل الأختام الأسطوانية التي يتم إدخالها في التجارة..

أهمية الاكتشاف

  • يقدم القصر بيانات جديدة عن الحياة في بلاد الرافدين خلال عصر الحضارة السومرية.
  • يساعد على إدراك تطور الحضارة السومرية وتطويرها.
  • يسلط الضوء على المهارات المعمارية والفنية للسومريين.
  • يمكنك من خلاله فهم للتاريخ الإنساني بشكل عام.

التعاون الدولي

  • تم إنجاز هذا الاكتشاف بالتضامن بين فريق من علماء الآثار العراقيين والبريطانيين.
  • يمثل هذا التعاون مثالاً على ضرورة العمل المشترك داخل مجال علم الآثار.
  • يدل على أهمية الحفاظ على التراث المشترك للبشرية ومعرفته.

التأثير على السياحة

  • من المؤكد أن يجذب هذا الاكتشاف العديد من السياح إلى العراق.
  • سوف يساعد على تنمية الاقتصاد العراقي وصنع فرص عمل جديدة.
  • سيساهم في نشر الوعي بالتاريخ والثقافة العراقية.